• ×
الخميس 7 شوال 1439 | 07-27-1439
ستيلا سيكستو مارتين

الاتجاه الصحيح


الاتجاه الصحيح

في حديث ثوبان عند مسلم عن النَّبيِّ - صلَّى الله عليْه وسلَّم - أنَّه قال: ((إنِّي سألتُ ربِّي ألَّا يُهْلِك أمَّتي بِسَنَةٍ بعامَّة، وألا يسلِّط عليهم عدوًّا مِن سِوَى أنفُسِهم فيستبيح بيْضَتَهم، وألا يَجعل بأسَهم بينهم، وإنَّ ربِّي قال: يا محمَّد، إنِّي إذا قضيتُ قضاءً فإنَّه لا يردُّ، وإنِّي أعطيتُك لأمَّتك ألا أُهْلِكهم بسَنَةٍ بعامَّة، وألا أسلِّط عليهم عدوًّا مِن سِوى أنفُسِهم فيستبيح بَيْضَتَهم، حتَّى يكون بعضُهم يَقتُل بعضًا، ويَسْبي بعضُهم بعضًا)).

من معاني الإسلام: الخضوع لله - سبحانه وتعالى - وإذا كانت الحقيقة أنَّ حياتَنا هي حبٌّ لله وخوفٌ وخضوعٌ واحترامٌ له، والجزاء الذي نستحقُّه هو أن يَرضى الله عنَّا، وأنَّه لهذا ينبغي أن تكون أعمالُنا في هذه الدُّنيا في الاتِّجاه الصحيح، اتِّجاه الخير الذي يُرْضي اللهَ عنَّا، لكنَّ السؤال الذي أسألُه نفسي دائمًا: لماذا هذا الحقد والحسَد والبغضاء بين المسلمين؟ إنَّها حقيقة مؤلمة.

وعلى سبيل المثال هناك أُمَم - منها اليهودُ مثلًا - على مرِّ السنين تجِدُهم متعاونين ومتكاتفين، يُساعد بعضُهم بعضًا اقتصاديًّا واجتماعيًّا على كلِّ المستويات، وكأنَّهم فيما بينهم عائلة كبيرة، ونحن كلُّنا تجمعنا صفة الإنسانيَّة، فلماذا لا نستطيع ذلك؟ وأين الخطأ لدى المسلمين؟ هناك كثيرٌ مِن المسلمين ذوو قلوبٍ كبيرة، لكنَّ هناك آخرين يُفْسِدون كلَّ ذلك، وعليْنا أن نسأل أنفُسَنا ما السبب؟

أعلم أنَّ هذه الدنيا ليستِ الجَنَّة، ولا يُمْكن أن تكون، لكنِّي أريد عالمًا منطقيًّا ومعقولًا يسُود فيه تحمُّل الآخر، ويكون أفضل مِن عالَمِنا لكل البشريَّة التي نحن جزءٌ منها[1].

[1] [تعليق الألوكة]: هناك بين اليهود وكذا النصارى من الخلافات والعداوات ما هو أضعاف ما بين المسلمين، ﴿ تَحْسَبُهُمْ جَمِيعًا وَقُلُوبُهُمْ شَتَّى .. ﴾، ولكن القوَّة والنَّصر والتَّمكين يُخفي العيوب والمثالب، والعكس بالعكس.

بواسطة : ستيلا سيكستو مارتين
 0  0  38

المقالات شرعية

أكثر

الحجب العشرة بين العبد وبين الله الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على محمد صلى الله عليه...


الحمد لله و كفى والصلاة و السلام على رسوله المصطفى و بعد فإن رمضان شهر لطالما حنت إليه...


الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده . يقول ابن القيم رحمه الله في كتابه النافع...


جديد الأخبار

عنوان الكتاب: الفتوى الحموية الكبرى المؤلف: أحمد بن عبد الحليم بن تيمية الحراني أبو العباس المحقق: حمد بن عبد المحسن التويجري حالة..

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:40 صباحاً الخميس 7 شوال 1439.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع حقوق الاستفادة ممنوحة لكل مسلم