• ×
الأحد 10 شوال 1439 | 07-27-1439
أ. محمد خير رمضان يوسف

كلمات في الطريق (428)

♦ كثيرٌ من العلماءِ ينأون بأنفسهم عن مناصبِ الدولة،
وقد لا يصلحون لها عمليًّا،
وإن أصدروا أحكامًا في أهلها وعملهم،
وذلك لخوفهم من الحساب،
أو لتعلقهم بالعلم،
وخشيةَ أن يفقدوا صلتهم به،
وما يجدون من لذةٍ في صحبتهِ والسهرِ معه ومع أهله.
♦ إذا رأيتَ خطًّا مستقيمًا فلا تتجاوزه،
وإذا لاحَ لكَ آخرُ منحرفًا ومتعرجًا فلا تقلْ سأجرِّبهُ هو الآخر،
فإنك إذا انحرفتَ لا تعرفُ هل ستعودُ إلى الاستقامةِ أم لا تعود،
فإن المالَ والشهوةَ سيجذبانك،
والشيطانُ يجرُّكَ إلى مملكتهِ الوسخةِ والملغومة،
ويغريكَ بأساليبَ لا تتوقعها..
♦ إعدادُ القوةِ وربطُها بالنصر في سبع:
العلمِ والتجربة،
الإيمانِ والاقتناع،
التدريبِ والخبرة،
السلاحِ الفتّاك،
التخطيطِ والتدبير،
بثِّ العيون،
معرفةِ أرضِ المعركةِ وما حولها وما يربطُ أهلها.
وكلُّ هذا يسمَّى الأخذُ بالأسباب،
وبدونِ واحدٍ منها يقعُ الخللُ في هذه القوة.
♦ هناك من يُلقي الكلامَ على عواهنه،
لا يحسُبُ حسابَ الملَكين وهما يكتبان ما يقول،
ولا حسابَ الآخرةِ والناسُ متفرقون بين يمينٍ وشمال،
فيقولُ كلَّ ما يحققُ مصلحتهُ في الدنيا،
ولو كان فيها إثمٌ وبغيٌ وكذب،
ثم يضحكُ وهو يظنُّ أنه نجا،
بينا ينتظرهُ حسابٌ عسير،
عندما تَكشفُ صحيفتهُ حقيقتَهُ وما دوَّنَ عنه الملَكان.
♦ إلى الذي لا يقدِّرُ والدَهُ ويقولُ إنه لم يفعلْ له شيئًا،
كفَى أنه ربَّاكَ صغيرًا وعلَّمك،
وأنت لا تقدرُ على التصرفِ بنفسك،
وقد أمركَ الله ببرِّ والديكَ والدعاءِ لهما لكونهما ربَّياكَ صغيرًا،
في قولهِ سبحانه: ﴿ وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا ﴾ [الإسراء: 24].

بواسطة : أ. محمد خير رمضان يوسف
 0  0  77

المقالات شرعية

أكثر

الحجب العشرة بين العبد وبين الله الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على محمد صلى الله عليه...


الحمد لله و كفى والصلاة و السلام على رسوله المصطفى و بعد فإن رمضان شهر لطالما حنت إليه...


الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده . يقول ابن القيم رحمه الله في كتابه النافع...


جديد الأخبار

عنوان الكتاب: الفتوى الحموية الكبرى المؤلف: أحمد بن عبد الحليم بن تيمية الحراني أبو العباس المحقق: حمد بن عبد المحسن التويجري حالة..

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:36 صباحاً الأحد 10 شوال 1439.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع حقوق الاستفادة ممنوحة لكل مسلم